استعراضات العدو المفضوحة، عملياتٌ نفسية محكومة بالفشل مسبقاً

اعتبر المساعد السياسي لحرس الثورة الإسلامية الإيرانية العميد "يدالله جواني" ، أن الاستعراضات الدبلوماسية المعادية المفضوحة تعد حرباً نفسيةً مكشوفة وخاسرة مسبقا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن العميد يدالله جواني أشار في كلمة له القاها اليوم الثلاثاء في الملتقى الاول للمرشدين السياسيين في المنطقة البحرية الثالثة "الامام الحسين (ع)" للقوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية، اشار الى التطورات العالمية والاقليمية وقال، انه كلما زادت عربدة وانتحار العدو فان مؤشرات هزيمته وفشله وعجزه تنكشف اكثر فاكثر.

واضاف، ان الاستعراضات الدبلوماسية المعادية المفضوحة تعتبر حربا نفسية مكشوفة وخاسرة مسبقا.

وتابع مساعد القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية للشؤون السياسية، ان العدو يسعى حسب زعمه لتحقيق نجاح ضد الثورة الاسلامية عبر اجراء عملية التنفس الاصطناعي لموضوع الحظر لكنهم لم ولن يحصلوا على اي شيء يذكر سوى حقد الشعب الايراني الثوري تجاههم.

واضاف، انه ومنذ ان ترافق نظام الحظر مع الشعور باظهار القوة من جانب اميركا، ليس لم تقل منجزات الثورة الاسلامية فقط بل اخذت ايضا ابعادا جديدة وغير متوقعة./انتهى/

رمز الخبر 1883441

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =