الوفاق: يستحق يوم 20 يونيو أن يكون "يوم الجنسية البحرينية"

قال بيان صادر عن جمعية الوفاق الإسلامية ان يوم 20 يونيو من كل عام يستحق ان يكون" يوم الجنسية البحرينية" وذلك بسبب الحدث الكبير الذي سجله تاريخ 20 يونيو قبل عامين من الآن .

الوفاق وفي بيان لها، أكدت ان إسقاط الشيخ قاسم من جنسيته شكل زلزالاً سياسياً وهو لا يمس شخص سماحة الشيخ عيسى بقدر ما يمس جوهر العقد الاجتماعي الذي لم تكن تحكمه وثيقة بقدر ما كانت تحكمه قواعد من العلاقة يمثل الشيخ عيسى قاسم عمدها الأساسي في جانب ما.
واعتبرت الوفاق ذلك مساساً بالجنسية البحرينية نفسها وهو إسقاط جماعي لجنسية كل الاحرار والوطنيين في البحرين وهو استهداف لكل المؤمنين بالنضال السلمي الديمقراطي لتحقيق مطالبهم السلمية المشروعة.
وقالت الوفاق ان الشيخ عيسى قاسم هو احد واضعي اول دستور في البحرين وهو دستور ١٩٧٣ واحد أعضاء المجلس التأسيسي اول مجلس بعد الاستقلال، كما كان سماحته عضو برلماني في اول برلمان عام ١٩٧٣، وكان اعلى الأصوات في الفائزين في المجلس.
وكانت مواقفه وخطاباته هي التي حفظت البحرين من الانزلاق وشكلت حماية حقيقية للاستقرار والوحدة الوطنية.
وأضافت أن إسقاط الجنسية عن سماحة الشيخ عيسى نتيجة سياسة النظام الإستبدادية القمعية، وهي أقسى عقوبة وأكبر إنتهاك لحقوق الإنسان، ويسلط الضوء مجددا على حجم الإنتهاكات والإعتداءات التي تمارس بحق علماء الدين والمعارضة والناشطين والحقوقيين .
وأكدت الوفاق، ان هذه الخطوة كانت تهدف لإخماد الحراك في البحرين وهي مغامرة حكومية صعدت من السخط الشعبي واعادت المطالَب الى الواجهة واصبح الوضع اكثر تأزماً والحالة الشعبية أكثر تماسكاً في الاستمرار حتى تتحقق المطالَب العادلة والمشروعة./انتهى/

رمز الخبر 1885000

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =