إيران تنفي مزاعم إرسال أجزاء صواريخ من مطار"هيثرو" إلى طهران

نفت السفارة الايرانية في لندن في بيان لها اليوم الثلاثاء ، الخبر الذي اوردته صحيفة "ايفنينغ ستاندارد" والذي يزعم بانه تم احتجاز اجزاء صواريخ كانت مرسلة من مطار "هيثرو" في العاصمة البريطانية لندن الى طهران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أنه اشارت رسالة السفارة الايرانية بلندن الى رئيس تحرير الصحيفة، وصفت الادعاء المذكور بانه خبر ملفق، وطالبت الصحيفة بتجنب تكرار المزاعم المفبركة والزائفة والتي تستهدف عرقلة تطور ايران.

واكدت السفارة الايرانية في رسالتها انها تحتفظ بحقها القانوني في متابعة القضية عن طريق القنوات المناسبة والاستفادة من الوسائل القانونية للتعويض عن الاضرار التي لحقت بسمعة ايران.

وكانت الصحيفة المذكورة قد زعمت يوم الخميس الماضي بنشرها هذا الخبر، أن موظفي قوة الحدود فى مطار هيثرو أحبطوا محاولة يشتبه أنها لأجزاء من صواريخ من المملكة المتحدة الى ايران، بحيث تم اعتراض ما لا يقل عن اثنين من الحلقات التي تعد جزءا من تصنيع الصواريخ خلال تفتيش الشحن.

وقالت صحيفة "ايفنينغ ستاندارد" انه يمكن استخدام مكونات المطاط الصغيرة لتشكيل الأختام في الرؤوس الحربية، وعندما يتم اكتشافها يتم إرسالها للاستخدام في صناعة النفط الإيرانية، لكن المفتشون أصبحوا مرتابين من أن الهدف الحقيقي للتصدير هو استخدامها في الصواريخ.

وأوضحت أنه يجري التحقيق في الشحنة التي تم اعتراضها في وقت سابق من هذا العام ويمكن أن تؤدي إلى توجيه اتهامات ضد المسؤولين عن ارسال هذه الأجزاء./انتهى/

رمز الخبر 1886521

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =