العميد غيب برور يتحدث عن مناورات قوات التعبئة الكبرى

تحدث رئيس منظمة تعبئة المستضعفين في ايران (بسيج) العميد غلام حسين غيب برور، اليوم السبت، عن مناورات قوات التعبئة الكبرى التي تحمل عنوان" قوات محمد رسول الله 2 "، وقال ان المناورات تهدف إلى بث الأمل لدى الشعب، وإثارة الفزع عند العدو ، ومساعدة الأجهزة التي تحتاج إلى مساعدة التعبئة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أنه اشار غلام حسین غیب‌ برور، في مؤتمر صحفي اليوم السبت، الى مناورات الاقتدار العاشورائي الشاملة لقوات تعبئة (قوات محمد رسول الله 2 )، موضحا ان 38 عاما بعد مرحلة الدفاع المقدس (حرب السنوات الثمانية التي شنها النظام العراقي السابق) قد انقضت وان اسبوع الدفاع المقدس سيقام في الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية.

وقال ، ان هذه الثورة لم يمض عليها يوما واحدا دون عداء المستكبرين وفي المقابل فقد قيل لا لجميع خطوط الباطل والصمود عليها.

واضاف، ان من المقرر ان تقوم قوات التعبئة بعمل فريد من نوعه وجديد في الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية.

واوضح، ان عمليات قوات التعبئة الكبرى بدأت منذ يوم امس وتستمر لغاية يوم 20 ايلول/ سبتمبر كما ان المرحلة الثانية ستنفذ في اسبوع الدفاع المقدس.

واشار غيب برور الى اهداف هذه العمليات، موضحا: ان اهداف هذا العمل الوطني الكبير تتمثل في منح الامل للشعب وبث اليأس لدى الاعداء والاعلان عن التعاطي مع جميع المؤسسات التي دعت قوات التعبئة للتعاون.

ونوه الى انه في مرحلة الدفاع المقدس كانت هناك ذروة في عملية ايفاد القوات بمسمى قوات محمد رسول الله لذلك تقرر ان يطلق على هذه المناورات تسمية (قوات محمد رسول الله 2).

ولفت الى ايفاد 150 الف شخص الى جميع ارجاء البلاد في اطار 7014 مجموعة جهادية حيث بدأوا نشاطاتهم الجهادية وقد تطلب القيام بالتنسيق الشامل تمهيدا لايفاد هذه المجموعات والذي تحقق بشكل جيد.

واشار الى انه من جهة اخرى فان مناورات الف كتيبة من كتائب المقدس بدأت بهدف تعزيز الامن الداخلي في جميع ارجاء البلاد والتي تستمر لغاية 20 ايلول/ سبتمبر./انتهى/

رمز الخبر 1887290

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 9 =