أستراليا تقاطع "دافوس الصحراء" بعد الإعلان عن مقتل خاشقجي

اعلنت وزارة الخارجية الأسترالية عدم مشاركة أي من مسؤولي البلاد في المؤتمر الدولي "مستقبل الاستثمار" أو ما يعرف بـ (دافوس الصحراء) المقرر انعقاده الثلاثاء المقبل في السعودية.

جاء في بيان صادر عن وزيرة الخارجية، ماريز باين، اليوم السبت، أن "الحكومة الأسترالية قررت أنه لم يعد مناسبا حضور قمة في السعودية في ضوء مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي".

وأضاف البيان أن: "الأنباء عن اعتقال 18 مواطنا سعوديا متورطين في وفاة خاشقجي وإقالة مسؤولين كبار في الحكومة السعودية، دفعتا الحكومة إلى الانسحاب من مبادرة الاستثمار في السعودية الأسبوع المقبل".

ويأتي قرار الحكومة الأسترالية في إطار انسحابات أخرى من المؤتمر الذي يُنظم برعاية ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وشملت مؤسسات وسياسيين وشخصيات غربية بارزة.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، دعت أستراليا السلطات السعودية إلى "محاسبة جميع المسؤولين عن هذا العمل الفاضح ضد واحد من مواطنيها (خاشقجي)".

وأعلنت الرياض، في ساعة متأخرة من مساء أمس الجمعة، وفاة الصحفي السعودي جمال خاشقجي بقنصلية بلاده بإسطنبول إثر شجار مع مسؤولين سعوديين، وتوقيف 18 شخصا كلهم سعوديون بالارتباط بهذه القضية.

ولم توضح السعودية مكان جثمان خاشقجي الذي اختفى عقب دخوله قنصلية بلاده في 2 أكتوبر الجاري، لإنهاء معاملة رسمية خاصة به.

تجدر الإشارة إلى أن متحدثا باسم المؤتمر السعودي للاستثمار، قال أمس الجمعة، إن المؤتمر يمضي قدما نحو الانعقاد في وقت لاحق من هذا الشهر مع برنامج معدل يشمل رؤساء دول من العالم العربي وإفريقيا وآسيا./انتهى/

رمز الخبر 1888865

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =