الخارجية الفلسطينية: أمريكا تدعم التغول الاستيطاني في نابلس

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية عمليات البناء الاستيطاني والتهويد ومصادرة الأراضي في مختلف أرجاء الأرض الفلسطينية المحتلة.

وأضافت الوزارة، في بيان ، أن "العمليات تتسارع بوتيرة غير مسبوقة، حيث تشهد مختلف المستوطنات الإسرائيلية حالة يمكن تسميتها بطفرة بنائية لمزيد من الوحدات الاستيطانية، تترافق مع حملة تسويق واسعة لتلك الوحدات في العمق الإسرائيلي باعتراف وزير الإسكان الإسرائيلي يوئاف جلنت، الذي تفاخر في مقابلة مع صحيفة بشيفع، بتزايد أعداد المستوطنين وتضاعف الوحدات الاستيطانية التي تم تسويقها خلال الـ 3 سنوات الأخيرة".

وتابع البيان أن "الوزير أكد على زيادة الميزانيات المخصصة للتخطيط والتطوير في المستوطنات، وكاشف عن أعمال استيطانية تتم بصمت وهدوء، من أجل زيادة عدد الوحدات الاستيطانية في المنطقة الواقعة جنوب غرب نابلس، وربطها مع تكتلات استيطانية أخرى في محافظتي سلفيت وقلقيلية وصولا إلى العمق الإسرائيلي".

رمز الخبر 1890069

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =