استشهاد 27 شخصا واصابة 13 آخرين في العملية الارهابية جنوب شرق ايران

اعلن الحرس الثوري عن استشهاد 27 شخصا وصابة 13 آخرين في العملية الارهابية التي وقعت مساء اليوم الاربعاء على الطريق بين مدينتي خاش وزاهدان بمحافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق ايران.

واصدرت العلاقات العامة لمقر عمليات القدس التابع للقوة البرية للحرس الثوري بيانا حول الجريمة الارهابية التي استهدفت الحافلة التي تقل مجموعة من العناصر التابعة للحرس الثوري في الطريق بين خاش وزاهدان.
وجاء في البيان: ان حافلة تقل مجموعة من مقاتلي الاسلام الغيارى وبعد انتهاء مهمة حراسة الحدود كانوا متوجهين الى مناطق سكناهم، تعرضت الى اعتداء ارهابي بواسطة سيارة مفخخة يقودها انتحاري تكفيري، حيث اسفرت هذه الجريمة الارهابية عن استشهاد 27 شخصا واصابة 13 آخرين لحد الآن.   
واكد مقر عمليات القدس ان هذه الاعمال الارهابية ناجمة عن عجز الاعداء اللدودين للثورة الاسلامية، وقال: ان هذه الأعمال الوحشية، المدعومة من قبل أجهزة الاستخبارات في نظام الهيمنة والصهيونية، لا تقوض فقط الارادة الصلبة للمدافعين عن حدود الوطن، وانما ستزيد من عزمهم الراسخ في الحفاظ على أمن حدود ايران الاسلامية وتوفير الراحة والاستقرار للشعب./انتهى/

رمز الخبر 1892265

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =