الدواعش يعودون الى العراق عبر التنسيق مع الامريكان

أشار الاسدي الى الانباء التي انتشرت حول عودة داعش او منظمات مثيلة لها الى العراق، مبينا أن عبور الاف الدواعش من سوريا الى العراق وفي مرأى القوات الامريكية، يثير هذا التساؤل: من هو الذي يسمح لهؤلاء بالعبور من الحدود؟

أفادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس المجلس السياسي للمقاومة الاسلامية حركة النجباء حذر من محاولات القوات الاجنبية الجديدة لاحياء الارهاب التكفيري في العراق. 
وأشار الاسدي الى الانباء التي انتشرت حول عودة داعش او منظمات مثيلة لها الى العراق، مبينا أن عبور الاف الدواعش من سوريا الى العراق وفي مرأى القوات الامريكية، يثير هذا التساؤل: من هو الذي يسمح لهؤلاء بالعبور من الحدود؟ 
وكشف أن الارهابيين يعبرون الحدود الى العراق ومعهم أسلحة خفيفة ومصوغات ذهبية امام انظار المحتلين ومن المناطق القريبة من قاعدة "عين الاسد" التي تسيطر عليها القوات الامريكية دون خوف وحياء. 
وطالب المسؤول البارز في حركة النجباء، الحكومة العراقية أن تأخذ دورها السيادي وتؤمن الحدود مع الجارة سورية. 
وختم الاسدي، مؤكدا ضرورة ايقاف هذه الخروقات عبر افساح المجال الى الجيش والقوات الامنية باخذ دورها الحقيقي للدفاع عن امن البلاد./انتهى/

رمز الخبر 1892676

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =