الكشف عن فرن ضخم داخل منزل القنصل السعودي لحرق جثة خاشقجي

كشفت قناة "الجزيرة" في تحقيق جديد لها عن معطيات جديدة في قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي تظهر وجود فرن بني في بيت القنصل السعودي بمواصفات محددة وبقي مشتعلا لـ3 أيام عقب مقتل خاشقجي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن قناة "الجزيرة" أن تحقيق جديد يكشف معطيات جديدة في قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي، أوضح وجود فرن بني في بيت القنصل السعودي بمواصفات محددة وبقي مشتعلا لـ3 أيام عقب مقتل خاشقجي.. وآثار دماء على جدران مكتب القنصل!.

وقال فيلم استقصائي تحت عنوان "ما خفي أعظم" الذي يقدمه الصحافي تامر المسحال على قناة "الجزيرة"، أنه توصل إلى معلومات خاصة من فريق البحث التركي في قضية خاشقجي.

بثت البرنامج مشاهد حصرية من فناء منزل القنصل السعودي في إسطنبول محمد العتيبي ظهر فيها فرن بني قبل أيام من مقتل الصحفي جمال خاشقجي وتقطيع جثته ونقلها إلى المنزل.

والتقى مقدم الفيلم بشخص أخفى هويته يبدو من كلامه أنه سوري قال إن القنصل طلب منه بناء فرن، وأنه استغرب من مواصفات الفرن الضخمة والذي يكبر الأفران الأخرى بمقدار الضعف.

وجاء في الفيلم الذي قدمه الصحفي الفلسطيني تامر المسحال أن الفرن بقي مشتغلاً ثلاثة أيام بعد إدخال الحقائب التي حملت جثة خاشقجي.

وقال باني الفرن لـ"الجزيرة" إن الفرن يعمل بالغاز ويتحمل حرارة تتجاوز 1000 درجة مئوية ، في حين أن درجة فرن العادي لا تتعدى 600درجة ، وهذه الحرارة تصهر المعادن ولا تشوي خروف فقط"، على حد تعبيره.

وأضاف أن الفرن بني بمواصفات محددة بطلب مباشر من القنصل السعودي. /انتهى/.

رمز الخبر 1892795

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 2 =