تعيين حجة الاسلام رئيسي رئيساً للسلطة القضائية

عيّن قائد الثورة الاسلامية، اليوم الخميس، حجة الاسلام والمسلمين ابراهيم رئيسي، رئيساً للسلطة القضائية.

وأصدر آية الله العظمى السيد علي الخامنئي اليوم الخميس، حكماً عيّن بموجبه حجة الاسلام والمسلمين ابراهيم رئيسي، رئيساً للسلطة القضائية الايرانية.
وشدد قائد الثورة الاسلامية في هذا الحكم على ضرورة التغير والتطور في السلطة القضائية، وبداية مرحلة جديدة بكل قوة، بما يتناسب مع الخطوة الثانية للثورة الاسلامية للاربعين عاما القادمة، معتبراً أن المستوى الفقهي وخبرة ونزاهة حجة الاسلام رئيسي وامانته وفاعليته، في مختلف الظروف والمناصب التي تولاها، وسابقته المديدة في السلطة القضائية ومعرفته التامة بكل زواياها، هي من اسباب هذا التعيين.

ووصف قائد الثورة، وثيقة تحقيق التغيير في السلطة القضائية، والتي اقترحها حجة الاسلام رئيسي، بأنها مفيدة وفاعلة بناء على المشورات وآراء الخبراء، وقدم بعض التوجيهات في هذه المناسبة من قبيل تحديد جدول زمني لكل فصول هذه الوثيقة، وإلزام المدراء والاقسام بمراعاة هذا الجدول الزمني، ومراعاة التوجه الشعبي والثوري ومكافحة الفساد في عملية التغيير، وأن يكون العنصر الانساني الصالح على رأس الامور وعوامل التغيير، وأن يكون نشر العدل واحياء الحقوق العامة والحريات المشروعة والاشراف على تطبيق القانون في اولويات البرامج، والاستفادة من جيل الشباب الصالح والثوري في مسؤوليات السلطة القضائية، وايلاء الاحترام اللازم للقضاة والمحاكم، والتعاون مع السلطتين التنفيذية والتشرعية والتعاضد معهما.

وفي الختام، أشاد قائد الثورة الاسلامية بجهود الرئيس السابق للسلطة القضائية، آية الله آملي لاريجاني، وتمنى التوفيق لرئيس السلطة القضائية الجديد./انتهى/

رمز الخبر 1892910

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 5 =