ظريف: الشعب الأفغاني هو صاحب القرار النهائي في شؤونه الداخلية

أكد وزير الخارجية الايراني، محمد جواد ظريف، أن الشعب الأفغاني هو من يحدد مصيره وصاحب القرار النهائي في جميع شؤونه الداخلية، لافتا إلى أن "الحكومة الأفغانية هي ممثل شعب هذا البلد، وإيران ايضا تتطلع دوما لمساعدة افغانستان حكومة وشعبا".

جاء ذلك خلال استقبال وزير الخارجية الايراني، محمد جواد ظريف، اليوم السبت بطهران، الممثل الخاص للرئيس الافغاني في شؤون السلام، محمد عمر داود زي.

واكد ظريف في هذا اللقاء على اهمية السلام والاستقرار في افغانستان، مضيفا: نحن نعتقد بان صاحب القرار النهائي في جميع الامور هو الشعب الافغاني، ومن هذا المنطلق فان الحكومة الأفغانية هي ممثل شعب هذا البلد، وإيران ايضا تتطلع دوما لمساعدة افغانستان حكومة وشعبا.

من جانبه شرح محمد عمر داود زي، آخر التطورات المتعلقة بمحادثات السلام في افغانستان، وقال: في أفغانستان، يجب تنفيذ مبدأ مفاوضات السلام من قبل الحكومة.

واعرب عن تقديره للمواقف الايجابية والبناءة للجمهورية الاسلامية الايرانية تجاه افغانستان.  

وتبادل الجانبان كذلك في هذا اللقاء سبل تنمية وتوطيد التعاون الثنائي بين البلدين.

وكان الممثل الخاص للرئيس الافغاني في شؤون السلام، قد التقى في وقت سابق من اليوم السبت مع المساعد السياسي لوزير الخارجية الايراني، عباس عراقجي./انتهى/

رمز الخبر 1893150

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 4 =