السفير الإيراني في لندن يرد على تحذير بريطانيا من السفر الى طهران

قال السفير الايراني لدى لندن حميد بعيدي نجاد ردا على تحذير الخارجية البريطانية لحاملي الجنسية البريطانية الايرانية المزدوجه من السفر الى ايران: ان الاف المواطنين ممن يحملون الجنسية المزدوجة يزورون ايران يوميا بكل راحة بال.

وحذرت بريطانيا كل حاملي الجنسية البريطانية الإيرانية المزدوجة بعدم السفر إلى إيران وقالت إنهم يواجهون خطرا أكبر بالتعرض للاعتقال التعسفي وإساءة المعاملة مقارنة بحاملي الجنسيات الأخرى ووصفت الأمر بأنه غير مقبول.

جدير بالذكر أن الخارجية البريطانية قامت بتوفير حماية دبلوماسية لنازنين زاغري التي ادينت بجرائم امنية  وحولت اعتقال هذه المدانة امنيا المزدوجة الجنسية من قضية قنصلية الى ازمة قانونية بين حكومتي البلدين

وكتب بعيدي نجاد ردا على تحذير الخارجية البريطانية : اذا انت بصفتك مواطن ايراني مزدوج الجنسية او مواطن ايران تعمل في بريطانيا ولم تتعاون مع اجهزة التجسس ولم تجمع لها معلومات مصنفة سرية ففي هذه الحالة بامكانك زيارة ايران بمنتهى الراحة وبعيدا عن اي قلق وستكون في حماية قانونية كاملة في ايران .

وتابع بعيدي نجاد انه الاف المواطنين الايرانيين من مزدوجي الجنسية يعملون في بريطانيا ويزورون ايران بمنتهى الراحة .فالمواطنين الايرانيين المزدوجي الجنسية الايرانيين الذين يعملون في بريطانيا هم يحظون باحترام المواطنين الايرانيين ويجري الترحيب بهم خلال زيارتهم بلدهم ولقائهم اسرهم ./انتهى/

رمز الخبر 1894684

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 12 =