مخزون ايران من اليورانيوم المخصب سيتجاوز ال 300 كيلوغرام في ٢٧ يونيو المقبل

أوضح المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية "بهروز كمالوندي" اذا رأينا ان الاوروبيين لم يطبقوا التزاماتهم فسيتم اعادة تشغيل المفاعل المغلق في اراك.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية "بهروز كمالوندي" أشار في مؤتمر صحافي من مفاعل اراك إلى أن  دخول ايران المرحلة الثانية لخفض تعهداتها ضمن الاتفاق النووي في السابع من الشهر القادم يعتمد على مدى التزام الدول الاوروبية بالمهلة الايرانية.

وأوضح انه ومنذ الاعلان عن زيادة الطاقة الانتاجية الى 4 اضعاف ازدادت كمية انتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 3.67 بالمائة وسنتخطى في غضون 10 ايام حجم انتاج 300 كغم من اليورانيوم.

وحول انتاج الماء الثقيل في منشاة اراك قال، انه من الممكن ان يزداد حجم استخدام الماء الثقيل في البلاد خلال الاعوام القادمة.

وأضاف باننا ننتظر قرارات مسؤولي البلاد للخطوة الثانية وبطبيعة الحال فان الفرصة متاحة امام الاوروبيين الا ان ايران لن تصبر بعد الان لترى ما يعملون.

واكد كمالوندي بان احتياطيات ايران ستزداد بوتيرة متسارعة واضاف، ان كان حفظ الاتفاق النووي مهما بالنسبة لهم (للاوروبيين) فعليهم بذل الجهود اللازمة.

وتابع بان اجراءات ايران تأتي في اطار المادتين 36 و 23 من الاتفاق النووي واضاف، ان الاجراءات ستعود الى ما كانت عليه فور تنفيذهم لتعهداتهم.

وأوضح كمالوندي، ان التصميم السابق لمفاعل اراك مأخوذ بعين الاعتبار وكذلك التصميم الجديد، وفيما لو حدث خرق للتعهدات فان ايران تمتلك انابيب كالندريا Calendria وان المفاعل السابق يمكن احياؤه.

واضاف، ان التصاميم قد انتهت ونحن الان في مرحلة اعداد الاجهزة وان كانوا (اطراف الاتفاق) صادقين وادوا مسؤولياتهم فلربما يرجح استخدام المفاعل الجديد في ضوء مزاياه.

واوضح بان هنالك سيناريوهات مختلفة امام المسؤولين واضاف، ان عملية "اوفر هول" صيانة اساسية جيدة قد اجريت لمصنع الماء الثقيل وهو جاهز لزيادة طاقته الانتاجية اكثر مما هو الان، ولن لم يكن هنالك سوق (للبيع) فمن المحتمل ان يتجاوز احتياطي الماء الثقيل 130 كغم في غضون فترة الشهرين والنصف القادمة.

وحول زيادة نسبة تخضيب اليورانيوم قال:ان سقف التخصيب اكثر من 3.67 بالمائة يمكن ان يكون من 3.68 بالمائة الى اي مستوى اخر وهو امر يتعلق بقرار مسؤولي البلاد.

واضاف، هنالك سيناريوهان اثنان في هذا المجال، الاول ان يكون التخصيب بنسبة اكثر من 3.67 بالمائة لتغطية حاجة مفاعل بوشهر اي 5 بالمائة او لتغطية حاجة مفاعل طهران اي 20 بالمائة.  

رمز الخبر 1895557

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 12 =