صالحي في موسكو لبحث مسيرة التعاون النووي السلمي

التقى مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي في موسكو اليوم الاربعاء رئيس شركة "روس اتم" الحكومية الروسية الكسي ليخاجوف.

وفي اللقاء بحث الجانبان حول احدث اوضاع التعاون بين البلدين في مجال الطاقة النووية السلمية وآفاق التعاون بينهما.

وفي ختام المحادثات اصدر الجانبان بيانا لفت الى ان المحادثات جرت وفق جدول الاعمال المتعلق بالتعاون النووي السلمي بين ايران وروسيا.

واشار البيان الى ان المحادثات جرت بحضور السفير الايراني في موسكو مهدي سنائي والسفير الروسي في طهران ليفان جاغاريان.

واضاف، ان رؤساء الصناعة الذرية في البلدين اوليا خلال الاجتماع اهتماما خاصا بالاوضاع المعقدة المرتبطة ببرنامج العمل المشترك الشامل (الاتفاق النووي) في مجال البرنامج النووي الايراني والحاصلة بسبب الاجراءات احادية الجانب المتخذة من قبل الولايات المتحدة الاميركية.

وتبادل صالحي وليخاجوف وجهات النظر حول تنفيذ مشروع الوحدتين 2 و 3 من محطة بوشهر النووية واعربا عن ارتياحهما للتقدم الحاصل في تنفيذ المشروع.

وجاء في البيان ايضا، ان تفاهما واضحا كان قائما بين الطرفين بشان تنفيذ المشروع في اطار الضوابط الدولية.

وتفقد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية خلال الزيارة منشآت الصناعة النووية الروسية بمفاعلات "VVER" .

واكد الجانبان على مواصلات العلاقات والاتصالات بينهما مستقبلا.

رمز الخبر 1896022

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =