اشتعال المشهد مجدداً في "الخرطوم"

تظاهر عشرات السودانيين، السبت، شرقي العاصمة "الخرطوم"؛ تنديدا بنتائج لجنة التحقيق التابعة للنيابة العامة حول فض اعتصام القيادة العامة في 3 يونيو/حزيران الماضي..

وأفاد "وكالة مهر للانباء" عن شاهد عيان قال لوكالة "الاناضول"، أن مواطنين في عدة مناطق بحي "بري" القريب من مقر قيادة الجيش، أغلقوا الشوارع الرئيسية بالمتاريس وأشعلوا إطارات السيارت تعبيراً عن غضبهم من نتائج التحقيق.

فيما قال أحد المشاركين في التظاهرة، للأناضول، إن "نتائج لجنة التحقيق المعلنة اليوم تعني أن القتلة سيكونون طلقا ولن يسائلهم أحد.

وفي وقت سابق، قالت النيابة العامة، إن 9 ضباط كبار يواجهون إجراءات قانونية، لارتكابهم جرائم ضد الإنسانية في عملية فض اعتصام الخرطوم، قبل نحو شهرين.

ونفى رئيس اللجنة، فتح الرحمن يوسف، في مؤتمر صحفي، التوصل من خلال التحريات لحالات اغتصاب أو حرق بالنار خلال عملية الفض، مبينًا أن الجثتين التي عثر عليهما في النيل مقيدة الأرجل لا علاقة لهما بحادثة الفض.

وفي 3 يونيو/حزيران الماضي، شكل النائب العام السابق "الوليد سيد أحمد محمود"، لجنة تحقيق في حادثة فض الاعتصام أمام قيادة الجيش.

وتضم اللجنة، وفق قرار النائب العام، رؤساء نيابات عامة، ووكلاء أعلى نيابات، ووكلاء أوائل نيابات، وممثلين للشرطة، وللقضاء العسكري. /انتهى/

رمز الخبر 1896650

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =