قيادي في انصار الله: ندعم التغيرات في توجهات الإمارات

قال القيادي في حركة “أنصار الله” ان الحركة تدعم التغيرات في توجهات الإمارات سياسيا وعسكريا في اليمن والمنطقة معللا بذلك “تجميد الجيش اليمني استهداف العمق الاماراتي”، لكنه شدد في نفسه أن هذا التجميد لا يعني “حصانة لقواتها ومرتزقتها في اليمن”.

وقال عضو المكتب السياسي لأنصار الله محمد البخيتي، في تغريدة على”تويتر” : “هناك تغير ملموس في سياسة الإمارات سواء من الناحية السياسية أو العسكرية، وبالتالي لا ينتظر منا أحد أن نواجه تلك الخطوات الإيجابية بشكل سلبي”.

الأمر الذي اعتبره متابعون إشارة إلى انباء “سحب الإمارات قواتها وأسلحتها الثقيلة من اليمن” وكذا تبنيها لخطاب “دعم المسار السياسي لإحلال السلام في اليمن” بالتزامن مع اتجاه أبوظبي لتهدئة التوتر في المنطقة عبر اللقاء العسكري الاماراتي الايراني في طهران لتأمين سواحل البلدين والملاحة في مضيق هرمز.

لكن القيادي السياسيي في انصار الله شدد في الوقت نفسه أن دعم هذه التوجهات الاماراتية وتجميد استهدافها في العمق كما يحدث مع السعودية لا يمنح “حصانة لقواتها ومسلحيها”، في إشارة للهجوم الصاروخي والجوي المسير على معسكر لمسلحي التحالف الموالين للإمارات، في عدن.

وفي إشارة لقصف موقع عسكري مدينة الدمام السعودية، قال عضو المكتب السياسي لأنصار الله محمد البخيتي، في تغريدة تالية على منصة “تويتر” الخميس: إن “تجميد استهدافنا للعمق الإماراتي، لا يعني منح الحصانة لقواتها أو لمرتزقتها الذين يقاتلونا على الأرض”.

رمز الخبر 1896788

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =