ايران تعزز الامن السيبراني عبر منظومة الجدار الناري "دجفا" الوطنية

صرح مساعد وزير الاتصالات حميد فتاحي أن منظومة الجدار الناري "دجفا" مكنت البلاد من تحقيق التطوير في مجال رصد الهجمات السيبرانية بنسبة 200 في المئة كما رفعت مستوى الامن المعلوماتي في البلاد بشكل ملحوظ.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان مساعد وزير الاتصالات والمدير التنفيذي لشركة اتصالات البنى التحتية حميد فتاحي قال في تصريح له: خلافا لما يتصوره البعض وما يحاولون ترويجه، أن الشبكة الوطنية للمعلومات لا تعني تقويض وحجب الفضاء الافتراضي وشبكات التواصل الاجتماعي، بل أن هذه الشبكة أدت الى تخفيف اثار العقوبات والحظر المفروض على ايران، إذ تمكنا عبر هذه الشبكة من تحقيق الاكتفاء الذاتي في 70 بالمئة من المعدات الثابتة و30 في المئة من المعدات المتنقلة.

وصرح: اننا حققنا الاكتفاء الذاتي في مجال الاجهزة والمنظومات الامنية والحفاظ على استمرارية الاعمال المعتمدة على الفضاء الافتراضي، مشيرا الى منظومة "دجفا" التي تشكل حائلا محكما امام التهديدات الاجنبية ومراكز الـ SOC وتم تطبيقها في قلب الشبكة الوطنية للمعلومات، ما ادى الى التطوير بنسبة 200 في المئة بمجال رصد الحملات السيبرانية من قبل اعداء ورفع مستوى الدفاع السيبراني للبلاد.

وتابع: ان قدرة النقل في الشبكة ازدادت بنسبة 2،4 اضعاف، وأكثر من 78 في المئة من القرى في ايران قد انضمت الى الشبكة الوطنية للمعلومات./انتهى/

رمز الخبر 1897362

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =