أدوية ايرانية الصنع لعلاج الالتهابات الكبدية تنافس نظائرها الاجنبية

باتت ايران من الدول الرائدة في مجال انتاج الادوية الخاصة بالالتهابات الكبدية وحققت تطورا كبير في هذا المجال.

وجاء ذلك في تصريح لرئيس مركز الدراسات الهضمية والكبدية في كلية بقية الله (عج) للعلوم الطبية الدكتور "سيد مؤيد علويان" حيث أشار الى فاعلية الادوية الايرانية الخاصة بالالتهابات الكبدية في العلاج، كما انها تعتبر رخيصة عن مثيلتها الاجنبية وقال ان 30 الى 40 بالمائة من مصابي مرض نقص المناعة (الايدز) مصابون بمرض الالتهاب الكبدي بانواعه الثلاث.

واوضح علویان ان اکثر من 130 دولة ومنها ایران يعتزمان القضاء على مرض الالتهاب الكبدي صنف C بحلول العام 2030 وهذا يتطلب ان يكون العلاج متوفرا للجميع.

وقال ان ايران تعتبر من الدول الاقليمية الاقل اصابة بهذا النوع من المرض وان عدد المصابين فيها 176 الف حالة./انتهى/.

رمز الخبر 1899438

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =