اللواء سلامي: نتعهد بالإستغناء عن الإجانب على كافة الأصعدة

أكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي أن ايران قادرة على تحقيق التطور والتنمية في كافة مجالات الحظر، متعهدا بالاستغناء عن الاجانب على كافة الاصعدة.

   وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن اللواء حسين سلامي صرح للصحفيين على هامش زيارته لمعرض "رواد الخطوة الثانية للثورة الاسلامية" الذي اقيم اليوم الاثنين في جامعة بقية الله الاعظم (عج) للعلوم الطبية، صرح: جامعة بقية الله تعتبر من الجامعات الممتازة في البلاد بمجال الطب وتتضمن الهيئة الدراسية لها أساتذة متفوقين بإمتياز على مستوى البلاد والمنطقة والعالم.

وأضاف: هذه الجامعة قد تحولت من افضل الجامعات من حيث فتح أفاق جيدة في العلوم الطبية والتقنيات المتطورة في ذات المجال، مشددا: نحن نتعهد بشد أزر رواد هذا المجال ونعتقد أننا قطعنا الخطوات التمهيدية في هذا المسار.

وأشار الى أن الحظر ضد البلاد ليس في المجال الاقتصادي فقط بل يشتمل مجال الطب والصناعة والتكنولوجيا، قائلا: لدينا تجارب قيمة تشير الى أننا تمكنا من تحقيق التطور في كافة المجالات التي يتم الضغط علينا عبرها والسبب هو أننا أجبرنا على توظيف طاقاتنا الداخلية والقدرات والمواهب لدى الشبابنا لتصميم نماذج التطور بأنفسنا.

وأشاد سلامي بمنتجات المعرض التي تلوح بأفاق مستقبل مشرق للبلاد، قائلا: ما رأيناه في المعرض قد يشكل الخطوات البدائية، لكن سلك كل مسار طويل يحتاج الى قطع الخطوات الأولية.

وأكد قائد الحرس الثوري: نحن نتعهد بأن نمكّن البلاد من الاستغناء عن الاجانب في كافة المجالات، وجامعة بقية الله (عج) تشكل المحرك الاساسي لمواكبة العلوم العصرية في مجال الطب والتكنولوجيا./انتهى/.

رمز الخبر 1900181

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =