إعطاب آليات أميركية وأنباء عن مقتل جندي بريف القامشلي

انسحب رتل الاحتلال الأمريكي من قرية خربة عمو شرق القامشلي بتغطية من الطائرات الأمريكية بعد اشتباكات بالأسلحة الخفيفة مع الأهالي، بعد أنباء عن مقتل جندي أمريكي، حسبما ذكرت مصادر سورية.

وافادت وكالة "سانا" السورية، باستشهاد مدني وجرح آخر جراء إطلاق القوات الأمريكية النار على أهالي قرية خربة عمو بشرق القامشلي، أثناء تجمعهم عند حاجز للجيش السوري لمنع عربات أمريكية من المرور.

وأضافت "سانا" نقلا عن مصادر محلية، أن حاجز الجيش السوري في المنطقة أوقف صباح اليوم 4 عربات أمريكية كانت تسير على طريق السويس – علايا – خربة عمو إلى الشرق من مدينة القامشلي وعندها تجمع مئات الأشخاص عند الحاجز من قريتي خربة عمو وحامو لمنعها من المرور وإجبار الأمريكيين على العودة من حيث أتوا، فقامت عناصر القوات الأمريكية بإطلاق الرصاص الحي والقنابل الدخانية على الأهالي ما تسبب بمقتل مدني من قرية خربة عمو وإصابة آخر من قرية حامو.

وردا على اعتداء القوات الأمريكية تصدى الأهالي للمدرعات وأعطبوا 4 منها، في حين سارعت القوات الأمريكية لاستقدام تعزيزات عسكرية للمكان تضم 5 مدرعات أخرى لسحب آلياتها المعطوبة وإجلاء الباقي، في حين تحدثت الانباء عن مقتل جندي اميركي في تلك المواجهات.

رمز الخبر 1902038

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =