ظريف: شيخ الاسلام كان مجاهداً صادقاً وصريحاً

اصدر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف برقية تعزية بوفاة مساعد الامین العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية حسين شيخ الإسلام معتبرا اياه صادقاً وصريحاً ومجاهداً ولايمكن أبداً نسيان ماقدمه لإيران.

وافادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن الدائرة العامة للاعلام في الخارجية الايرانية ان ظريف اصدر رسالة تعزية بمناسبة وفاة حسين شيخ الاسلام مساعد الامين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية.

وجاء في البرقية "اننا في وزارة الخارجية تلقينا نبأ وفاة الصديق القديم والأخ الصادق والمشفق والزميل الغالي والمخضرم المرحوم حسين شيخ الاسلام الذي يستذكر لنا اسمه التدين والصدق والصراحة والصداقة".

ووفقا لوكالة مهر، اضاف ظريف ان الجهود والخدمات الصادقة التي قدمها شيخ الاسلام لن تنسى أبداً سائلا الباري تعالى للفقيد علو الدرجات وأن يهلم الصبر والسلوان لزوجته الكريمة وعائلته وذويه وجميع أصدقائه وزملائه.

يذكر ان الدبلوماسي الإيراني المستشار السابق لوزير الخارجية ومساعد أمين مجمع التقريب بين المذاهب حسين شيخ الإسلام توفي أمس الخميس، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا في مستشفى مسيح دانشوري بطهران.

رمز الخبر 1902598

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =