آية الله اميني كرّس حياته المباركة لخدمة الاسلام

نعت رابطة مدرسي الحوزة العلمية في قم المقدسة وفاة العالم والاستاذ الحوزوي آية الله ابراهيم اميني ووصفته بأنه كرس حياته المباركة لخدمة الاسلام العظيم.

وفي بيان صادر عن الرابطة بهذه المناسبة أعربت عن الاسى والحزن بوفاة آية الله ابراهيم اميني عضو الرابطة ومن رجال العلم وأساتذة الفقه والاخلاق البارزين في الحوزة العلمية.

ووصفته بأنه بذل جهودا علمية وعملية واسعة في الدفاع عن ولاية الفقيه وتأييد الامام الخميني الراحل (رض) وقائد الثورة ومن  تلامذة الامام البارزين ومن أصحاب العلامة طباطبائي.

وعدّت هذا العالم الجليل بأنه قضى عمره الشريف في خدمة الاسلام وقام بزيارات داخلية وخارجية عديدة لتبيين مبادئ الثورة الاسلامية والدفاع عنها كما ان سنوات من تبوأه لمنصب امامة الجمعة ومجمع تشخيص مصلحة النظام ومجلس خبراء القيادة جزءً من خدماته الواسعة في صون قيم الثورة ومبادئها.

وأشادت الرابطة بجهود آية الله اميني العلمية والاخلاقية ومنها تأليفاته المؤثرة والمفيدة لجيل الشباب والثقافة الاسلامية وتدلل على عمق نظرته وتحليله حيال الشؤون الثقافية والاجتماعية للمجتمع الاسلامي.

وعزّت رابطة مدرسي الحوزة العلمية في قم المقدسة إمام العصر والزمان (عجل‌الله‌ تعالی فرجه الشریف) وقائد الثورة ومراجع الدين والحوزات العلمية واسرته الفاضلة وتلامذته ومحبيه ودعت الله بعلو المراتب والمغفرة والرحمة للفقيد.

رمز الخبر 1903614

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =