الحرس الثوري يعلن استعداده لنقل التكنولوجيا لصناعة السيارات في البلاد

صرح قائد القوة الجوفضائية بالحرس الثوري الايراني العميد امير علي حاجي زادة، أنه "لدى حرس الثورة صناعة تكنولوجية نحن على استعداد لنقلها إلى صناعة السيارات في البلاد، وخاصة إلى شركة "إيران خودرو" الصناعية، دون أي قيود".

وخلال تفقده لمعرض مشاريع قفزة الإنتاج التقني في شركة إيران خودرو لصناعة السيارات، قال العميد حاجي زادة: لدينا تقنية صناعية نحن على استعداد لتنقلها الى صناعة السيارات في البلاد دون أي قيود.

واعتبر قائد القوة الجوفضائية بالحرس الثوري ، ان مفتاح نجاح صناعة السيارات في البلاد يعتد على النظرة الى الداخل والاستفادة من الشركات المعرفية في مجال توطين المكونات وإنتاج السيارات بعلامة ايرانية، مضيفا: من خلال الاستفادة من جميع القدرات المحلية واستخدام النخب  الجامعية في صناعة السيارات في البلاد، ستتجاوز هذه الصناعة اجراءات الحظر بأمان، وافشال مخطط الأعداء لعرقلة انتاج شركات صناعة السيارات في البلاد.

واردف حاجي زادة: يجب أن تتخذ صناعة السيارات في البلاد خطوات لتصميم وإنتاج منصة إيرانية، وتحسين جودة المنتج وتقليل استهلاك الوقود والتلوث. وأكد صناعة السيارات في البلاد تأتي من خارج الحدود، وبالاعتماد على المعرفة الإيرانية، يمكننا إدارة التقنيات الأكثر تعقيدا.

واختتم قائد القوة الجوفضائية بالحرس الثوري قائلا: بالامكان حل العوائق الداخلية والخارجية بالوفاق والإجماع، ويمكن لتقوية الصناعة والاقتصاد في البلاد أن تحمينا من اجراءات الحظر التي حدثت في الصناعات الدفاعية في البلاد.

وتم في معرض لمعرض مشاريع قفزة الإنتاج التقني في شركة إيران خودرو لصناعة السيارات، عرض التقدم الحاصل في الابحث وتطوير المنتجات في مجال إنتاج المركبات الهجينة  (هيبريد)، بما في ذلك إنتاج سيارات من طراز "دنا دو نيرو" الهجينة ، رانا الكهربائية Rana ، بالإضافة إلى إنتاج الأجزاء ذات التقنية العالية (التكنولوجيا العالية) ، بما في ذلك علبة التروس اليدوية بست سرعات ، محرك7   Afay.F. بلاس، سيارات من طراز سمند ديزل ، دنا بلاس توربو أوتوماتيك ، سورن ، رانا وسمند سال، مشاريع انتاج سيارات من طراز  K132 و k125 وشاحنات من إنتاج إيران خودرو ديزل./انتهى/

رمز الخبر 1904541

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =