درب المقاومة مستمرٌ بقوة وصلابة

عزى رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد باقر قاليباف بوفاة الامين العام السابق لحركة الجهاد الإسلامي الفقيد رمضان عبدالله شلح، مؤكداً أن درب المقاومة مستمر بقوة وصلابة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد باقر قاليباف أصدر برقية عزى بها بوفاة الأمين العام السابق لحركة الجهاد الاسلامي الفقيد "رمضان عبد الله شلح".

وإستهل قالباف برقيته بالآيتين القرآنيتين الشريفتين: "إنّا لله و إنّا إلیه راجعون" و "إِنَّ الَّذینَ قالوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ استَقاموا تَتَنَزَّلُ عَلَیهِمُ المَلائِکَةُ أَلّا تَخافوا وَلا تَحزَنوا وَأَبشِروا بِالجَنَّةِ الَّتی کُنتُم توعَدونَ"

وتابع: لا شك أن وفاة الراحل رمضان عبدالله شريف الذي يد من ابرز الشخصيات في المقاومة الاسلامية والنضال في سبيل مبادئ فلسطين وتحرير فلسطين، بعث بالحزن والاسى في قلوب كافة انصار المقاومة والداعين الى الحرية والانسانية في العالم.

وأضاف: لم يتوانى الراحل طيلة حياته في الجهد والنضال لمواجهة الكيان الصهيوني الغاصب دون خوف وتوجّس، داعيا الى التقارب بين كافة محبي فلسطين، كما أنه يعد من مدافعي الجمهورية الاسلامية أمام مؤامرات الاستكبار المشؤومة، مؤكدا على ضرورة تقدم داعمي الشعوب والقضية الفلسطينية والانسجام بينهم وأقصى درجات المواجهة مع الكيان الصهيوني.وأضاف: أنه من الواضح أن الدرب المبارك للراحل رمضان شلح والمجاهد المؤمن والمخلص والمظلوم الشهيد فتحي شقاقي (رض) سيستمر بقوة كما في السابق، وأن كافة المجاهدين الذين تربوا في الجهاد الاسلامي سوف يواصلون الدفاع عن مبادئ القضية الفلسطينية بصلابة كما فعل اسلافهم.

وقال رئيس مجلس الشورى الاسلامي: أتقدم بأحر التعازي لعامة الشعب الفلسطيني الشريف والمقاوم وحركات المقاومة الاسلامية ومجاهدي حركة الجهاد الاسلامي بفلسطين سيما أمين عام هذه الحركة السيد زياد النخالة وأسرة الفقيد، وأسأل الله تعالى النصر والعزة لكافة المجاهدين المقاومين في سبيل القضية الفلسطينية./انتهى/.

رمز الخبر 1904791

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =