البرلمان الإيراني يندد ببيان مجلس محافظي الوكالة الدولية الصادر ضد ايران

اصدر نواب مجلس الشورى الاسلامي بيانا نددوا خلاله بقرار مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية المعادي لایران، معتبرين اياه دليلا اخر على الازدواجية في معايير المنظمة الدولية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن 240 نائبا في مجلس الشورى الاسلامي وقع خلال الجلسة العلنية التي عقدت اليوم الاحد على هذا البيان، الذي جاء فيه: ان الجمهورية الاسلامية وخلال نصف قرن على توقيع معاهدة حظر الاسلحة النووية (ان بي تي) تتعاون في اعلى المستويات وبشفافية كاملة مع وكالة الطاقة النووية الدولية، وتدين قرار مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

واضاف البيان ان تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية تشير الى انه خلال الاعوام من 2012 الى 2019 ارتفع عدد مرات تفتيش المنشآت الايرانية من  4 بالمائة الى 20 بالمائة عالميا وبزيادة 93 بالمائة مقارنة بالدول المماثلة لايران .

واعرب مجلس الشورى الاسلامي عن شكره للدول التي لم تتماشى مع هذه الفضيحة، معتبرا القرار غيرالملزم بأنه دليل اخر على ثقافة الهيمنة الحاكمة على الوكالة الدولية .

واضاف البيان ان سياسة الضغط التي تنتهجها الدول الاوروبية بحجة الحفاظ على الاتفاق النووي اظهر ان الدول الثلاث وهي بريطانيا وفرنسا والمانيا ومنذ البداية لم تكن رؤيتها ايجابية مبنية على الاحترام حيال حقوق الشعب الايراني وان الاتفاق النووي كان ذريعة بيدهم للضغط على ايران لتحقيق مطالبها غير الاصولية .

وجاء في البيان ان مجلس الشورى الاسلامي يدين قرار مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ضد مصالح الشعب الايراني ويعتبره دليلا اخر على الازدواجية في معايير المنظمة الدولية .

رمز الخبر 1905157

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 16 =