ماتداوله الإعلام السعودي عن انفجار طهران مثار للسخرية

قال المحلل السياسي المتخصص بالشأن الايراني “محمد حسن البحراني” إن بعض وسائل الإعلام الأجنبية لاسيما الإسرائيلية والسعودية متلهفة ومولعة بترويج “أكاذيب ومزاعم” عن أحداث لاوجود لها على الساحة الايرانية.

وأضاف البحراني في مشاركة له مع قناة “بي بي سي عربي” ان ماتداوله الإعلام الإسرائيلي والسعودي أمس عن حصول انفجارات لمخازن صواريخ غرب طهران تابعة للحرس الثوري هو “مثار للسخرية والتندر”، وأن القضية برمتها عبارة عن كذب من ألفها الى يائها، لأن شيئا من هذا القبيل لم يحصل اطلاقا؛ حسب تعبيره.

وأوضح في جانب آخر من مشاركته للقناة البريطانية؛ “ليس من الصحيح والمنطق الربط دائما بين حوادث متفرقة وغير متشابهة مع بعضها؛ يمكن أن تقع في أي بلد من بلدان العالم” متسائلا عن علاقة حريق وقع في مركز طبي وثبت انه ناجم عن إهمال غير مقصود أو انفجار صهريج غاز او مخزن للوقود هنا وهناك بـ”إسرائيل” التي تحاول اظهار  نفسها على أنها “سوبرمان المنطقة” وهي ليست كذلك.  

وختم محمد حسن البحراني مشاركته بالقول “ان حادثة الانفجار التي وقعت في منشأة نطنز النووية الأسبوع الماضي هي بالفعل حادثة مهمة باعتبارها حصلت في منشأة حساسة، لذلك فإن التحقيقات ماتزال جارية لمعرفة ملابساتها وأسبابها وكل التفاصيل المتعلقة فيها، واذا ماتأكد ان اسرائيل متورطة فيها فأن الامر المؤكد ان ايران سترد عليها بالطريقة المناسبة.”

رمز الخبر 1905659

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =