منظومة الصواريخ الايرانية تشكل أكبر تهديد للكيان الصهيوني

ذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية أن الكيان الصهيوني طلب من روسيا التدخل لمنع ايران من تزويد الجيش السوري بصواريخ مضادة للطائرات، حيث ان منظومة الصواريخ التي سلمتها طهران لدمشق تشكل تهديد كبير على الكيان الصهيوني.

وزعمت الصحيفة أن موقع الأخبار العسكرية "breaking defense" التابع لمجموعة الاخبار "breaking media" الأميركية، كشف أن جهات في الكيان نقلت الى روسيا طلبا لمنع إيران من تزويد الجيش السوري بصواريخ مضادة للطائرات من نوع "خورداد""، ودعت الجهات الجانب الروسي إلى بذل المساعي لتقييد خطوات إيران بعد ان التزمت من خلال اتفاق مع سوريا على نقل منظومات مضادة للطائرات جديدة.

ونقل الموقع عن المتخصصّة الصهيونية في الطيران العسكريّ "طال عنبار" قولها: "إنّ منظومة الصواريخ الروسيّة S-300، يديرها ضبّاط روس ولا تُشغّل ضد تهديد جوّي صهيوني، بينما يمكن أن اي تشكّل صواريخ إيرانيّة بأيدي السوريين مشكلة بالنسبة للكيان الصهيوني على حد قولها".

وأضافت: "انّ منظومة صواريخ "خرداد" هي منظومة لديها قدرات مجرّبة، إذ سبق أن أسقطت بنجاح طائرة مسيّرة أميركيّة ولديها قدرة على التعامل مع 4 أهداف في الوقت نفسه”.

وكان وزير الدفاع السوري العماد "علي ايوب" قد وقع ورئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء "محمد باقري" في العاصمة السورية دمشق اتفاقية شاملة للتعاون العسكري والأمني بين البلدين.

وقال "ايوب" ان الاتفاقية تأتي تتويجا لسنوات من التنسيق والتعاون في مجال محاربة الارهاب.

بدورِه قال "باقري": "ان ايران ستقوم بتقوية أنظمة الدفاع الجوي السورية وتعزيز تعاونها مع دمشق لمواجهة الاعتداءات الصهيو-أمريكية".

/انتهى/

رمز الخبر 1906086

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =