سنواصل الكفاح، رغم الخنجر العربي الذي طعن بظهر الشعب الفلسطيني

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في اتصال مع وزير الخارجية الايراني، أن المقاومة الاسلامية في فلسطين ستواصل انتهاج خط المقاومة والكفاح ضد الاحتلال، رغم الألم جراء الخنجر الذي طعن بجسد الشعب الفلسطيني من الخلف.

وتحدث وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف هاتفيا مع رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس إسماعيل هنية، حيث ندد بالاتفاق بين أبوظبي والكيان الصهيوني مشددا على دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدائم للقضية الفلسطينية.

وأعرب هنية بدوره اعرب عن شكره وتقدير لسماحة قائد الثورة الاسلامية و ايران حكومة وشعبا على دعم القضية الفلسطينية، مؤكدا اننا سنواصل  انتهاج خط المقاومة والكفاح ضد الاحتلال ولن نتأثر بهذه الأجراءات الخائنة  واضاف:  الا اننا نشعر بالالم من هذا الخنجر الذي طعن به  جسد الشعب الفلسطيني من الخلف.

ولفت هنية  الى اتصالاته مع المسؤولين الآخرين وقادة الفصائل الفلسطينية لاتخاذ موقف مشترك بهذا الشان.

رمز الخبر 1906599

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =