امريكا والامارات والكيان الصهيوني يصدرون بياناً مشتركاً

اصدرت كل من الولايات المتحدة والامارات والكيان الصهيوني بياناً مشتركاً برّروا فيه اتفاق تطبيع العلاقات الذي تم بين تل ابیب وابوظبي.

وافادت وكالة مهر للأنباء، ان كل من الولايات المتحدة والكيان الصهيوني والامارات اصدروا بيانا مشتركاً يبرّرون فيه اتفاق تطبيع العلاقات الذي تم بين تل ابیب وابو ظبي.

ويدّعي هذا البيان ان اتفاقية تطبيع العلاقات التي تمت بين الامارات والكيان الصهيوني هي خطوة شجاعة تخلق طريقة تفكير جديدة لحل المشاكل وتوفّر فرصة تاريخية لاقامة علاقات طبيعية.

ومن جانبه قال نتانیاهو ان ضم الاراضي الفلسطينية لیس من ضمن اتفاق التطبيع الذي تم مع الامارات.

في حين ان هذا البيان يزعم ان اتفاق التطبيع الذي تم اوقف خطّة الكيان الصهيوني بضم اجزاء من الاراضي الفلسطينية الى الاراضي المحتلة.

ودعا هذا البيان الفلسطينيين الى العودة الى طاولة المفاوضات.

وأكد البيان الثلاثي أيضا على التعاون بين دولة الإمارات والنظام الصهيوني في مجالات السياحة والثقافة والاقتصاد والطيران والصحة والاستثمار.

الجدير بالذكر أن الإمارات والنظام الصهيوني وقعا مؤخرًا اتفاقية لتطبيع العلاقات بين الجانبين، حيث عارضت الفصائل الفلسطينية هذا الاتفاق بشدة، ولقي رفضا قاطعا من الجانب الفلسطيني.

/انتهى/

رمز الخبر 1907185

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 1 =