"الأعلام السوداء" تلاحق نتنياهو إلى البيت الأبيض

يستعد عشرات الیهود القاطنين بالولايات المتحدة للتظاهر ضد رئيس وزرائهم بنيامين نتنياهو الثلاثاء خلال مشاركته في مراسم توقيع اتفاقية التطبيع مع الإمارات والبحرين بالبيت الأبيض.

وحسب القناة الثانية في تلفزيون الاحتلال، فإن التظاهرة ستكون امتدادا للتظاهرات المعروفة باسم "الأعلام السوداء"، التي تقام في الکیان كل يوم سبت على خلفیة توجيه لائحة الاتهام ضد نتنياهو بثلاث ملفات جنائية تتعلق بالفساد، حيث أعرب المتظاهرون في واشنطن، عن دعمهم للمتظاهرين ضد نتنياهو أمام مقره الرسمي في شارع بلفور في القدس. 

وينتمي هؤلاء إلى حركة الاحتجاج UnXeptable (غير مقبول)، وهي حركة أطلقها نشطاء في سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة، ويمتلكون أكثر من عشرين خلية في جميع أنحاء العالم.

ويتظاهر أعضاء الحركة أسبوعيا، في تضامن عابر للقارات مع المتظاهرين ضد نتنياهو في دولة الاحتلال، مطالبينه بالاستقالة من منصبه، بسبب قضايا الفساد، وبسبب إلحاق الضرر الممنهج، "بمؤسسات الديمقراطية الإسرائيلية وقيمها" علی زعمهم، أي الشرطة والنيابة العامة والقضاء المشرف على محاكمة نتنياهو. 

وسيحمل المتظاهرون لافتات تعبر عن دعمهم لاتفاقيات التطبيع مع الإمارات والبحرين، وتحفظهم في نفس الوقت، على الشخص المُوقّع عليها من جانب الکیان. والغرض من التظاهرة، هو إخبار العالم أجمع، أن المراسم ليست مراسم شرعية، لأن الاتفاقية موقعة من قبل رئيس حكومة، يعمل أثناء اتهامه بارتكاب جرائم، ويهدد مكانة الدولة كدولة ديمقراطية علی مزاعمهم.

رمز الخبر 1907568

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 10 =