كيف علق حزب الله على العقوبات الاميركية؟

علق "​حزب الله​" في بيان على القرار الأميركي بفرض عقوبات على الوزيرين السابقين ​علي حسن خليل​ و​يوسف فنيانوس​، مشيرا الى أنه "في الجانب المعنوي إننا نرى أنّ هذا القرار الجائر هو وسام شرف للصديقين العزيزين ولكل من تتهمه ​الإدارة الأميركية​ بأنه مقاوم أو داعم للمقاومة".

وشدد على أن "الإدارة الأميركية هي سلطة إرهابية تنشر الخراب والدمار في كل ​العالم​ وهي ​الراعي​ الأكبر للإرهاب الصهيوني والتكفيري في منطقتنا ولا يحق لها أساساً أن تصنف الشرفاء والمقاومين وتصفهم ب​الإرهاب​ وكل ما يصدر عن هذه الإدارة مدانٌ ومرفوض".

ورأى أن "​سياسة​ ​العقوبات الأميركية​ هذه لن تتمكن من ​تحقيق​ أهدافها في ​لبنان​ ولن تؤدي إلى إخضاع اللبنانيين وإجبارهم على التنازل عن حقوقهم الوطنية السيادية، بل ستزيدهم تمسكاً بقرارهم الحر وكرامتهم الوطنية وسيادتهم الكاملة، وإن المواقف الصادرة عن هيئة الرئاسة في ​حركة أمل​ وعن رئيس ​تيار المردة​ تؤكد هذه الحقيقة"، مؤكدا "تضامننا مع الأخوين العزيزين ووقوفنا إلى جانبهم ونحيي موقفهما الثابت والراسخ والمضحي من أجل الدفاع عن لبنان وحريته وكرامته".

رمز الخبر 1907468

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 10 =