من الضروري تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري مع إيران

قال رئيس برلمان البوسنة والهرسك في معرض إشارته إلى طاقات بلاده والجمهورية الإسلامية الإيرانية في المجالين الاقتصادي والتجاري انه من الضروري تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس برلمان البوسنة والهرسك في معرض إشارته إلى طاقات بلاده والجمهورية الإسلامية الإيرانية في المجالين الاقتصادي والتجاري قال انه من الضروري تعزيز التعاون الاقتصادي وربط الجهات الاقتصادية الفاعلة في مختلف المجالات ، لا سيما السياحة والنقل والاتصالات اكثر من فاكثر.

وتطرق "نيكولا شيبريتش" اليوم السبت خلال لقائه السفير الايراني "رضا قليش خان" ، الى ذكرياته عن رحلته إلى طهران وأصفهان ، واصفًا إيران بأنها دولة ذات ثقافة ثرية وشعب طيب ، مؤكدا على توسيع العلاقات والتعاون معها.

وشدد شيبريتش على رغبة المسؤولين البرلمانيين في البلدين في مواصلة تطوير العلاقات ، وأضاف: "نتوقع أن تتوسع العلاقات بين البوسنة والهرسك والجمهورية الإسلامية الإيرانية بشكل أكبر في جميع المجالات".

وفي إشارة إلى الوضع السياسي في بلاده ، أضاف رئيس برلمان البوسنة والهرسك: "بالنظر إلى الوضع الجغرافي الذي نحن فيه ، فإن هدفنا هو الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي ، وهذا الهدف لا يتعارض مع التعاون مع دول مهمة أخرى ، بما في ذلك الجمهورية الإسلامية الإيرانية".

وأكد على نمو العلاقات الاقتصادية بين البلدين في عام 2019 وقبل تفشي مرض كورونا ، وأضاف: "بالنظر إلى قدرات البلدين ، من الضروري تعزيز التعاون الاقتصادي وربط الفاعلين الاقتصاديين في مختلف المجالات ، وخاصة السياحة والنقل والاتصالات اكثر فاكثر".

وبدوره أشار سفير الجمهورية الإسلامية الايرانية إلى العلاقات البرلمانية باعتبارها إحدى الركائز الأساسية في العلاقات بين البلدين ، وأكد أن لقاء رؤساء البرلمان وتبادل مجموعات الصداقة البرلمانية من القضايا التي تستعد الجمهورية الإسلامية الإيرانية للتعاون فيها وتطويرها.

ولفت قيليش خان إلى العلاقات الطيبة بين البلدين و قال: "العلاقات بين البلدين في مستوى جيد ، والجمهورية الإسلامية الايرانية وقفت إلى جانب البوسنة حكومة وشعبا منذ بداية استقلال البوسنة والهرسك واولت احترامها لوحدة أراضيها وسيادتها الوطنية و دعمت جميع القوميات في هذا البلد.

وناقش الجانبان خلال اللقاء العلاقات الودية بين البلدين وسبل تعزيز وتوسيع التعاون خاصة العلاقات الاقتصادية وغيرها من القضايا التي تهم البلدين.

/انتهى/

رمز الخبر 1909041

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =