تواصل الفعاليات في مختلف المدن العراقية لإحياء الذكرى السنوية لاستشهاد قادة النصر

تتواصل في العديد من المدن العراقية فعاليّات إحياء الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد القائدين الفريق قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس.

و افادت وکالة مهر للانباء بان تحت عنوان: "لا تراجع عن طرد القوات الأميركية"، بدأ الآلاف من العراقيين بالوصول إلى ساحة التحرير وسط العاصمة العراقية بغداد. حيث أغلق الأمن العراقي جميع الطرق المؤدية إلى الساحة أمام حركة السيارات. في وقت تشهد العاصمة العراقية استنفاراً أمنياً يتزامن والذكرى الأولى لاستشهاد القادة الكبار.

وشهد محيط مطار بغداد الدولي وقفة احتجاجية حاشدة مساء أمس، أكّد خلالها المشاركون الاستمرار على نهج الشهيدين.

ووضع الحشد الشعبي حطام سيّارة الشهيدين في مكان استهدافهما من قبل طائرات مسيّرة أميركية قرب مطار بغداد الدولي، فيما ازدانت الجدران على طول الطريق المؤدي إلى المطار بصور الشهيدين القائدين ورفاقهما الشهداء.

ولا تزال الشخصيات السياسية العراقية والإيرانية كذلك تقدّم التعازي باستشهاد القائدين.

انتهی./

كذلك أحيت العاصمة اليمنية صنعاء، أمس السبت، الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد القائديين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس بحضور رسمي وشعبي، وبمشاركة أعضاء في المجلس السياسي الأعلى في اليمن وفي مجالس الوزارء والنواب والشورى.

يذكر أن الشهيدين سليماني والمهندس،اغتيلا في 3 يناير/ كانون الثاني الماضي، في غارة أميركية استهدفت موكبهما بالقرب من مطار بغداد.

/انتهى/

رمز الخبر 1910670

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =