استهداف ثلاثة قواعد جوية سعودية خلال 24 ساعة

يستهدف سلاح الجو المسير اليمني للمرة الثالثة على التوالي قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط في أقل من 24 ساعة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان المتحدثُ باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد "يحيى سريع"، اكد استهداف مواقع هامة في القاعدة بواسطة طائرتين من طراز صماد ثلاثة محققة اهدافها بدقة عالية. واوضح سريع أنّ هذا الاستهداف يأتي رداً على استمرار الحصار والعدوانِ السعودي على البلاد.

القصف اليمني جاء بعد ساعات على الهجوم الجوي اليمني مستهدفاً عدداً من الأهداف الهامة والحساسة في قاعدة الملك خالد الجوية بخمس طائرات مسيرة نوع قاصف كي اثنين بالإضافة إلى عملية اخرى استهدفت القاعدة نفسها ومطار أبها بثلاث طائرات مسيرة من نوع صماد ثلاثة وقاصف كي اثنين.

ردود الفعل اليمنية في العمق السعودي تأتي في اطار الرد على تصعيد تحالف العدوان السعودي ومرتزقته من اعتداءاتهم ضد الشعب اليمني، وارتكابهم المجازر واخرها مجزرة محافظة صعدة التي استشهد واصيب فيها عدد من الاطفال بقصف مدفعي للمرتزقة.

وفي سياق الاعتداءات ايضا رصدت غرفة ضباط الارتباط مئة وواحدا وثلاثين خرقا لمرتزقة العدوان في الحديدة خلال الاربع والعشرين ساعة الماضية بالتزامن مع عشرات الغارات الجوية، استهدفت محافظات مأرب والجوف وصعدة ونجران.

اما على صعيد جبهة المارب الحامية، جهاز الأمن والمخابرات يكشف عن تفاصيل هامة عن قيادات وعناصر القاعدة بمأرب.

وفي تقرير استخباراتي كشف الجهاز الامني عن معلومات لأول مرة عن جماعة القاعدة ونشاط قياداتها وعناصرها بمحافظة مأرب، وعن الهيكل التنظيمي لما يسمى ولاية مأرب. كما كشف الجهاز عن جحور هؤلاء والبيوت والمزارع التي يستخدمونها والفنادق التي يرتادونها اضافة الى مخازن السلاح والإمداد ومعسكرات التدريب والتأهيل التابعة لهم وكذا حجم الدعم الذي تتلقاه هذه العناصر الإجرامية من قبل دول العدوان.

/انتهى/

رمز الخبر 1912438

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 14 =