القلق مستمر حيال قصف تركيا المجدد لشمال العراق

قال عضو البرلمان العراقي "محمد ابراهيم" ان هناك مخاوف في سنجار من صمت الحكومة الفيدرالية العراقية وحكومة إقليم كردستان العراق بشأن استمرار انتهاك تركيا للسيادة العراقية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان النائب عن محافظة نينوى "محمد ابراهيم" اكد ان هناك قلق في سنجار من صمت الحكومتين ازاء استمرار انتهاك السيادة العراقية من قبل الجانب التركي، مطالبا بالتوجه دوليا لالزام تركيا باحترام سيادة العراق وايقاف هجماتها.

وقال ابراهيم ان “الحكومتين في بغداد واربيل لم تتدخلان بشأن الهجمات التركية وانتهاك السيادة والتهديدات التي طالت سنجار في الايام الماضية”.

واضاف ان “عدم قيام الحكومتين في بغداد واربيل باصدار بيان رسمي بشأن القصف التركي في شمال البلاد مدعاة للقلق، وهناك تخوف في سنجار من اقدام الجانب التركي على خطوة متهورة، وهو مايدفع الاهالي للمطالبة بعزيز التواجد العسكري للقوات الامنية”.

وبين ان “ العراق يفترض ان يتوجه من خلال وزارة الخارجية نحو المجتمع الدولي والجامعة العربية ومجلس الامن لردع الجانب التركي وايقاف هجماته على العراق”.

/انتهى/
رمز الخبر 1912511

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 1 =