انقلاب الاردن كان تمهيدا لصفقة القرن / بن سلمان دمية تعمل ليلا نهار على ضرب الاستقرار بالعالم العربي

قال الباحث السياسي الدکتور ناجي امهز، ان هذه المؤامرة كانت تمهيدا لصفقة القرن إضافة إلى منح الفلسطينيين وطن بديل يتواصل جزئياً مع الضفة الغربية.

وكالة مهر للأنباء - زينب شريعتمدار: ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي في الاردن وعدد من الدول العربية والاسلامية بأنباء العملية الامنية الواسعة التي نفذتها السلطات الاردنية وشملت اعتقال عدد من كبار المسؤولين في البلاد واعتقال بعض من افراد الاسرة المالكة، وتسريبات عن وجود مؤامرة "انقلاب" تضم زعماء قبائل ومسؤولين في اجهزة امنية.

وقالت صحيفة "واشنطن بوست" انه تم "إحباط محاولة انقلاب فاشلة قادها الأمير حمزة بن الحسين ضد أخيه غير الشقيق الملك عبد الله الثاني"، موضحة "إنّه تمّ اكتشاف مؤامرة "انقلاب" معقدة قائمة منذ فترة طويلة ضد الملك عبد الله الثاني وفق مسؤولين اردنيين بحسب الصحيفة، كذلك نقلت الصحيفة عن مسؤول مخابرات اردني قوله "إن خطة الانقلاب على الملك عبد الله الثاني كانت "منظمة تنظيما جيدا"، وإن المتأمرين لديهم علاقات خارجية".

كما قالت الصحيفة "إنّه تمّ وضع الأمير حمزة بن الحسين تحت الاقامة الجبرية في قصره في عمان، وسط تحقيق بشأن مؤامرة انقلاب مزعومة للاطاحة باخيه غير الشقيق الملك عبد الله الثاني". وذكرت الصحيفة "انّه تم اعتقال الأمير حمزة بن الحسين إلى جانب 20 مسؤولا في المملكة "هددوا استقرار الاردن"، على حد وصفها.

وفي هذا الصدد اجرت وكالة مهر للأنباء حواراً صحفياً مع الباحث السياسي الدکتور "ناجي امهز"، واتى نص الحوار على الشكل التالي:

*هل كان انقلابا ام كان تصفية؟ 

قال الباحث السياسي ان الاحداث الاخيرة كانت تمهيدا لصفقة القرن إضافة إلى منح الفلسطينيين وطن بديل يتواصل جزئياً مع الضفة الغربية

الذي حصل بالاردن هو انقلاب تم الإعداد له من قبل الإدارة الأمريكية السابقة تحت زعامة ترامب، تمهيدا لصفقة القرن وإنشاء نقل مباشر من فلسطين المحتلة إلى مجلس التعاون الخليجي، إضافة إلى منح الفلسطينيين وطن بديل يتواصل جزئياً مع الضفة الغربية.

وقد تم تفويض السعودية والإمارات بالعمل على نجاح هذا الانقلاب بدعم من الكيان الإسرائيلي، إنما غير مباشر بسبب أهمية دور ملك الأردن في بعض دول القرار منها بريطانيا، وفي عام ٢٠١٧ كشفت الحكومة البريطانية المخطط، واعلمت به ملك الأردن وعملت على دعمه لإفشال الانقلاب.

*هل كان انقلابا او نوعا ما تلقين درس للملك عبدالله؟ 

هو انقلاب كامل، تمهيدا لاضمحلال الأردن وتسليمه بالكامل إلى السعودية والعدو الاسرائيلي، مع عملية مماثلة تستهدف منظمة التحرير الفلسطينية حيث يتم تنصيب دحلان رئيسا ويكون من حصة الإمارات.

واما منع رئیس حكومة العدو نتنياهو من استخدام الأجواء الأردنية كان رسالة محاسبة من ملك الأردن بابعاد سياسية له وللامارات.

اما فيما يتعلق بالاوقاف الإسلامية، فإن الأردن لا يملك حلا بديلا وهو يعلم أن أي تخلي عن الأوقاف الاسلامية وتحديدا بالقدس سيكون نهاية المعونات التي يقدمها الغرب للأردن وايضا هو انتحار سياسي لان علة سبب وجود الأردن على الخارطة الدولية هو بفضل رئاسته للاوقاف.

*بن سلمان كان یحاول دوما أن یکون له دور في قضایا المنطقة وخاصة بعد مقابلة فیصل بن فرحان حول التطبیع مع اسرائیل واهمیته في ازدهار المنطقه علی حد زعمه، هل السعودية متورطة؟

بن سلمان دمية تعبّر تعبيرا واضح عن همجية الرجعية العربية التي تعمل ليلا نهار على ضرب الاستقرار بالعالم العربي

بالتأكيد أن السعودية وتحديدا محمد بن سلمان متورط بهذا الفعل، ولو كان يعلم سياسة الدول لما تدخل، لكن لجهله بالسياسة الدولية وآلية النظام العالمي اعتقد نفسه بأنه قادر على تغيير مجرى الأحداث بالمنطقة، والجميع يعلم بأن محمد بن سلمان متهور، وهو ليس الا حجر شطرنج محكوم بالنهاية المأساوية.

لذلك تم توريطه امريكیا بحرب اليمن وقتل خاشقجي والانقلاب على ملك الأردن، اشهار التطبيع مع الكيان الغاصب، فمحمد بن سلمان هو دمية تعبر تعبيرا واضح عن همجية الرجعية العربية التي تعمل ليلا نهار على ضرب الاستقرار بالعالم العربي.

*ما هو تقييمك لهذه الاحداث؟

اعتقد ان القضية منتهية منذ عام ٢٠١٨ لكن توقيتها، واعتقال الانقلابيين، هو يتزامن مع نهاية حكم الحزب الجمهوري على بعض مفاصل الإدارة الأمريكية، وأيضا هو رسالة بأن هناك تغيرا كبيرا سيصيب مجلس التعاون الخليجي، اعتقد سيكون أحد هؤلاء محمد بن سلمان الذي سارع للتبرىء من الانقلاب لكن الجميع يعلم أنه هو المتورط الرئيسي.

/انتهى/

رمز الخبر 1913235

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 8 =