برلمان كوسوفو ينتخب "فيوسا عثماني" رئيسة جديدة للبلاد

صوت برلمان إقليم كوسوفو الذي أعلن انفصاله عن صربيا من طرف واحد، لصالح تعيين أستاذة القانون فيوسا عثماني رئيسة جديدة للبلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه صوت البرلمان المؤلف من 120 عضوا لصالح تعيين عثماني رئيسا بأغلبية 71 صوتا.

وعثماني مرشحة حزب "فيتيفيندوسيه" (تقرير المصير) الحاكم، وتلقت تعليمها في الولايات المتحدة.

وكانت قد تولت منصب رئيس كوسوفو بالإنابة في نوفمبر الماضي عندما استقال سلفها هاشم تقي قبل محاكمته بتهم ارتكاب جرائم حرب في هولندا.

وانتقدت أحزاب المعارضة وجماعات المجتمع المدني تعيينها، قائلة إن "اختيار الرئيس ورئيس الوزراء ورئيس البرلمان من حزب واحد أمر غير مقبول في بلد به ديمقراطية هشة".

ودعت عثماني في خطاب إلى حوار بهدف تطبيع العلاقات مع صربيا، مشيرة إلى أنه "على بلغراد أن تعتذر أولا وتحاكم المسؤولين عن جرائم الحرب التي ارتكبت خلال الحرب التي دارت بين عامي 1998 و1999".

المصدر: روسيا اليوم

/انتهى/

رمز الخبر 1913248

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =