ايران حققت إنجازات مختلفة في مجال إنتاج أجهزة الطرد المركزي وإنتاج أدوية إشعاعية جديدة

قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الايراني علي اكبر صالحي، ان "الجمهورية الإسلامية حققت إنجازات مختلفة، خاصة في مجال إنتاج أجهزة الطرد المركزي التي يتطلبها مركز نقل الدم وإنتاج أدوية إشعاعية جديدة".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه في كلمة له بمراسم الاحتفال باليوم الوطني للتقنية النووية اليوم السبت، قال صالحي انه وبرغم القيود والضغوط الناتجة من الحظر الظالم وغير القانوني الذي فرضه اعداء ايران فقد انجزنا بقوة واصرار، مشاريع متنوعة في مجال العلوم النووية وفي اطار السياسة الحكيمة للحكومة في التعامل البناء مع العالم.

ومن بين المشاريع التي تطرق لها صالحي 133 مشروعا جديدا في مجالات الصحة والصناعة والزراعة، وتأمين الطاقة على المستوى الوطني ، مضيفا ان التقنية النووية السلمية يمكن ان تكون اساسا لتغذية الصناعات الاستراتيجية والعلوم الاساسية في البلاد.

وشدد رئيس منظمة الطاقة الذرية على أن ايران ملتزمة بالقوانين والمعاهدات الدولية ، وانها تتعاطى مع العالم على اساس ثلاثة مبادئ هي العزة والحكمة والمصالحة.

وتطرق صالحي إلى بعض الإنجازات التي حققتها الصناعة النووية، منها إنتاج أجهزة الطرد المركزي المطلوبة من قبل مركز نقل الدم وإنتاج 110 جزيء حيوي نظائر، يستخدم في مجموعات فحص حديثي الولادة والإنتاج الصناعي من التيتانيوم الطبي المستخدم في زراعة الأسنان وإنتاج العديد من الأدوية الإشعاعية الجديدة.

/انتهى/

رمز الخبر 1913419

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 8 =