خطوات أكثر من جيدة أُتُخِذَت في إجتماع فيينا

صرح مدير مكتب رئاسة الجمهورية الايرانية "محمود واعظي"، معقباً على إجتماع فيينا، أن خطوات جيدة جدا اتخذت في الإجتماع.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أنه خلال مقابلة لواعظي مع مراسل وكالة إرنا، اليوم (الخميس)، وصف واعظي مباحثات فيينا بالـ"معقدة" وأضاف: نظرا للتعقيد الذي تتسم به هذه المباحثات، فإن ما تم إنجازه حتى الآن يبعث على الأمل، وقد تم اتخاذ خطوات جيدة للغاية حتى الآن.

وأشار الى ان "المتطرفين داخل الولايات المتحدة، وكذلك الكيان الصهيوني يسعون إلى افشال هذه المباحثات، كما ان بعض دول المنطقة تسعى وراء ذلك أيضا، ولكن المهم هو أن نعتني بالعمل نحن على اثمارها عاجلا".

وفيما أشار الى أن رفع الحظر في أسرع وقت ممكن يصب في مصلحة الجميع، أكد واعظي أن "بالطبع هذا لا يعني التسرع، وان سياسة الحكومة في محادثات فيينا تتمثل في عدم التسرع وعدم تضييع الفرص في نفس الوقت".

وأكد واعظي: "إننا نتابع ما هو في مصلحة البلاد بما يتماشى مع الأسس والأطر التي وضعها سماحة قائد الثورة الإسلامية، ويبدو أنه تم اتخاذ خطوات أساسية للغاية في هذا الصدد والاتفاق على أجزاء مهمة حتى الآن".

وبدأت الجولة الثالثة من محادثات اللجنة المشتركة للإتفاق النووي فى فيينا يوم الثلاثاء وأكد المشاركون في هذا الاجتماع على ضرورة تسريع عملية التفاوض على أن تستمر المباحثات اليوم الخميس.

/انتهى/

رمز الخبر 1914011

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =