واعظي: احلام أميركا بشأن ايران لم تُحقّق

أوضح رئيس مكتب رئاسة الجمهورية "محمود واعظي"، أن أمال أميركا كانت ترتكز على أن تقع حوادث معينة في الرابع من تشرين الثاني، ولكن هذه الاحلام بقيت بلا تفسير وانما حصل عكس المتوقع.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس مكتب رئاسة الجمهورية "محمود واعظي" أشار خلال اجتماعه مع ممثلي الاحزاب والتشكيلات والناشطين السياسيين في محافظة كلستان إلى أن مساعي رئيس الجمهورية والحكومة في المجال الاقتصادي والسياسي والثقافي والاجتماعي تعتمد على التعامل البناء مع دول العالم وخاصة اقامة علاقات اخوية وقريبة مع دول الجوار التي من شأنها تسريع عملية تنمية البلاد وتمهيد الطريق لتحسين حياة الشعب. 

وفي إشارة إلى الاحادية الاميركية التي وضعت النظام الدولي بأكمله في مكان ضيق وحرج وخروجها من المعاهدات الدولية بشكل احادي، أوضح واعظي لقد وقفنا بكل عزم ووعي في مواجهة مؤامرات الحكومة الأميركية وحافظنا على استقلالنا وعلينا ان نعي اننا في هذه المرحلة الحساسة بحاجة إلى الوحدة والانسجام أكثر من أي وقت مضى.

وأضاف أن كل أمال الأميركيين كانت تصب على أن تقع أحداث خاصة في الرابع من تشرين الثاني ولكن احلام الأميركيين لم تتحقق وانما حدثت اشياء افضل وعكس المتوقع. حيث شهدنا انخفاض سعر العملاات الأجنبية وهذه علامة جيدة تمكنت إيران من خلالها ان تظهر للخارج انه كلما تم الضغط عليها أكثر ستزداد الوحدة والانسجام الوطني داخل البلاد.

رمز الخبر 1891325

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =