الأزهر: الكيان الصهيوني إلى زوال ولو بعد حين

أصدر الأزهر الشريف بيانا عن الأحداث التي تشهدها مدينة القدس وتحديدا في حي الشيخ جراح، الذي يتعرض أهاليه الفلسطينيون لمحاولة الاستيلاء على بيوتهم من مستوطنين إسرائيليين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه دان الأزهر الشريف في بيانه "إرهاب الكيان الصهيوني وانتهاكاته الغاشمة في حق أهالي حي الشيخ جراح بالقدس، عقب الاحتجاجات المشروعة التي نظمها الفلسطينيون إثر محاولات الكيان الصهيوني الاغتصاب والسطو على منازل الفلسطينيين القاطنين بالحي وتهجير سكانه قسريا، وتفريق المظاهرات السلمية بقوة السلاح والاعتداء عليهم، ما أسفر عن وقوع مصابين".

أكد الأزهر "تضامنه الكامل مع أهالي حي الشيخ جراح والشعب الفلسطيني في نضاله المشروع ضد استبداد الكيان الصهيونى ومخططاته الاستيطانية"، داعيا "العالم أجمع لإدانة هذه الأفعال الهمجية، والوقوف في وجه الكيان الصهيوني الغاشم، ومناصرة الشعب الفلسطيني؛ صاحب الحق والأرض والقضية العادلة".

شدد الأزهر "على أيدي الفلسطينين الشرفاء في الاستمرار بالدفاع عن قضيتهم المشروعة"، مؤكدا أن "إرهاب الكيان الصهيوني لن يزيد الفلسطينين إلا اصرارا وصمودا، وأن فلسطين عربية ـ وستظل بإذن الله تعالى عربية ـ وأن الكيان الصهيوني المغتصب إلى زوال ولو بعد حين".

/انتهى/

رمز الخبر 1914218

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =