المكتب السياسي لأنصار الله يحيي الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة

حيا المكتب السياسي لأنصارالله الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة، وبارك له الانتصار التاريخي في معركة سيف القدس.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قال المكتب السياسي لأنصار الله في بيان له اليوم الجمعة، إن هذا الانتصار يليق بتضحيات جسام دفعها ويدفعها الشعب الفلسطيني في سبيل حقه المشروع ومن خلفه الأمة في التحرير والاستقلال، مؤكدا إن معركة سيف القدس بأيامها الأحد عشر قضت على ما حيك لسنوات من مخططات خبيثة لتصفية القضية الفلسطينية من قبل أمريكا وإسرائيل والمطبعين الخونة.

وأضاف "لقد صنعت معركة القدس تحولا تاريخيا لمصلحة فلسطين والقدس والأقصى، ووضعت كيان العدو الإسرائيلي على حافة الهاوية، مشيرا إلى أن معركة القدس هي أول ضربة للعدو حيث كانت المقاومة ممسكة بزمام المبادرة وظلت كذلك حتى ألجمت العدو وألجأته إلى وقف عدوانه على غزة دون أن يحقق أي هدف.

وأوضح أنه بهذا النصر العظيم الذي أنجزه الشعب الفلسطيني فالأمل في الأمة أن تواصل الطريق نحو القدس بشكر الله تعالى على هذا النصر والإعداد للقوة ودعم القضية.

وترحم في الختام على شهداء معركة القدس متمنيا الشفاء العاجل للجرحى، عاشت فلسطين، عاش الشعب الفلسطيني.

رمز الخبر 1914652

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 6 =