عدوان أمريكي وقح يستهدف سيادة العراق وشعبه وقواته الأمنية

قال المجلس السياسي في"ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير" في البحرين في بيان له لقد كشفت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن وجهها الحقيقي وخلعت قناعها وبينت صورتها الحقيقيّة الدمويّة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه جاء في البيان تكريسا لسياسة الاستبداد والاحتلال أقدمت الولايات المتّحدة الأمريكيّة على عدوان جديد باستهدافها اللواء 14 في الحشد الشعبيّ (كتائب سيّد الشهداء) عبر غارات جويّة في الساعة الثانية فجرًا، من يوم الإثنين، ما أدّى إلى استشهاد كوكبة من مجاهديه المرابطين على الحدود حمايةً للأراضي العراقيّة".

وتابع البيان لقد كشفت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن وجهها الحقيقي وخلعت قناعها وبينت صورتها الحقيقيّة الدمويّة، مواصلةً سياسة سلفها ترامب والدولة العميقة المحتلّة، واكد على التضامن مع الحشد الشعبيّ وعموم الشعب العراقي ولا سيّما الحاج المجاهد أبو آلاء الولائي أمين عام كتائب سيّد الشهداء.

وأضاف البيان نسأل الله الرحمة والرضوان للشهداء الذين قضوا في الغارة دفاعًا عن أمن العراق وسيادته ونستنكر هذا العدوان الآثم والوقح الذي جاء بعد يوم من الذكرى السابعة لتأسيس الحشد الشعبيّ المقاوم انتقاما من الانتصارات التحريريّة التي حقّقها على مختلف الصعد والميادين، وتابع الرحمة والرضوان للشهداء الأبرار ونصر الله العراق والأمة على أعدائها.

المصدر: بريد الموقع

/انتهى/

رمز الخبر 1915724

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =