بلينكن ولابيد يبحثان الهجوم على ناقلة نفط قبالة سواحل عمان

صرحت الخارجية الأمريكية بأن الوزير أنتوني بلينكن ونظيره الصهيوني يائير لابيد اتفقا على ضرورة إجراء تحقيق مشترك مع شركاء في حادث استهداف ناقلة الاحتلال في بحر عمان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس في بيان له إن الوزيرين بحثا في اتصال هاتفي يوم أمس الهجوم الذي استهدف السفينة التجارية "ميرسر ستريت" خلال "مرورها سلميا بشمال بحر العرب".

وأضاف البيان أن بلينكن ولابيد اتفقا على العمل مع بريطانيا ورومانيا وشركاء دوليين آخرين من أجل "التحقيق في الوقائع وتقديم الدعم والنظر في الخطوات المناسبة اللاحقة".

ويوم الجمعة حمل لابيد إيران المسؤولية عن الهجوم الذي أودى بحياة بريطاني وروماني كانا على متن الناقلة، وقال إن الأمر يتطلب ردا قاسيا.

المصدر: وكالات

/انتهى/

رمز الخبر 1916595

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =