سنشهد المزيد من تنمية العلاقات مع دول الجوار وخاصة تركيا

أكد مستشار قائد الثورة في الشؤون الدولية، يوم الخميس، ان تعزيز العلاقات الايرانية التركية اكثر فأكثر من السياسة الثابتة للجمهورية الاسلامية الايرانية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه لدى لقائه الخميس مع زعيم المسلمين الشيعة في تركيا، صلاح الدين اوزغوندوز، أعرب علي اكبر ولايتي عن شكره للضيف التركي لمشاركته في مراسم اداء الرئيس الايراني اليمين الدستورية، وقال: ان المزيد من تعزيز العلاقات بين ايران وتركيا، هو من اولويات السياسة الثابتة للجمهورية الاسلامية الايرانية، وسنشهد خلال ولاية الدكتور رئيسي، المزيد من تنمية العلاقات مع دول الجوار وخاصة تركيا.

وخلال اللقاء، قدم صلاح الدين اوزغوندوز التهنئة بانتخاب آية الله ابراهيم رئيسي رئيسا للجمهورية الاسلامية الايرانية، وقال: ان تعزيز العلاقات بين البلدين اكثر فأكثر ليس فقط يصب في مصلحة الشعبين، بل في مصلحة العالم الاسلامي كذلك.

/انتهى/

رمز الخبر 1916748

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =