قضية الاسرى ستبقى على رأس سلم اولويات العمل الحركي والفلسطيني

اكد مسؤول ملف الاسرى في حركة المقاومة الاسلامية "حماس"، ان قضية الاسرى ستبقى على رأس سلم اولويات العمل الحركي والفلسطيني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان عضو المكتب السياسي ومسؤول ملف الاسرى في حركة المقاومة الاسلامية "حماس"، زاهر جبارين، اكد ان قضية الاسرى ستبقى على رأس سلم اولويات العمل الحركي والفلسطيني، وواحدة من المعارك التي يخوضها شعبنا الفلسطيني مع الاسرى داخل السجون.

وشدد جبارين في كلمة خلال مؤتمر تضامني مع الاسرى نظمه تجمع النقابات المهنية في غزة، ان الاسرى عنوان كبير من عناوين قضيتنا، ولن نألو جهداً للافراج عنهم.

واضاف جبارين، لقد سطر اسرانا في صفحات التاريخ حدثا استثنائيا عنوانه الحرية والكرامة، وحطموا عنجهية الاحتلال المتغطرس عندما حرروا انفسهم من سجن جلبوع.

وطالب جبارين الشريحة النخبوية المشاركة في المؤتمر بان تكون قضية الاسرى حاضرة على اجندة عملهم الوطني في المجالات والتخصصات كافة.

ودعا إلى مزيد من الدعم والاسناد والتضامن خلف قضية اسرانا العادلة كل حسب موقعه وتخصصه.

ومن جهة اخرى، حمّل القيادي في حركة حماس، د.عبد الحكيم حنيني، كيان الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن حياة الجريح الاسير عدنان أبو الحسن "الزرعيني" وذلك بعد اعتقاله من منزله في بلدة برقين بعد إصابته بالرصاص.

ودعا حنيني في تصريح صحفي، المؤسسات الحقوقية كافة إلى التدخل والضغط على الاحتلال للكشف عن الحالة الصحية للاسير الزرعيني، والذي يتعرض للتعذيب في مراكز تحقيق العدو رغم إصابته بالرصاص.

وتوجه حنيني بالتحية لعائلة الاسير أبو الحسن الزرعيني، واهالي بلدة برقين، ومحافظة جنين القسام، مؤكداً ان المقاومة ستواصل مسيرتها حتى تحرير الارض والاسرى وحماية المقدسات./انتهى/

رمز الخبر 1918509

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =