المتحدث باسم "الجهاد" في الضفة يدعو لحماية الأقصى وعدم السماح لليهود بأداء طقوسهم

دعا المتحدث باسم حركة الجهاد الاسلامي بالضفة الغربية طارق عز الدين، أبناء شعبنا في القدس وكل مكان للاستمرار في الرباط لحماية الاقصى والتصدي للمستوطنين وعدم السماح لهم بأداء طقوسهم التلمودية في باحاته.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه وجه طارق عز الدين في بيان له وصل فلسطين اليوم نسخة عنه اليوم الجمعة 8 اكتوبر 2021، التحية لجماهير شعبنا التي انطلقت صباح اليوم للرباط والصلاة في الأقصى في تأكيد على حق المسلمين في مسجدهم ورفض قرار دوائر المحاكم الصهيونية الباطلة.

وقال: "الأحداث تتوالى وتتشابه التفاصيل، وقد ثبت أن الشعب الفلسطيني لن يتخلى عن واجباته ومسؤولياته لحماية الأقصى والدفاع عنه".

واستذكر المتحدث باسم الجهاد الإسلامي المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال عام 1990 بحق المصلين والمرابطين في المسجد الأقصى المبارك، والتي راح ضحيتها 21 فلسطينياً".

وقال: "في ذلك اليوم الأسود عززت قوات الاحتلال من تواجدها في محيط الأقصى لحماية المستوطنين المتطرفين الذين قدموا لإقامة طقوس تلمودية في ساحات الأقصى ووضع حجر الأساس للهيكل المزعوم، الأمر الذي شكل عدواناً على الأقصى ومساساً بقدسيته، فهب المقدسيون ومعهم جموع أبناء شعبنا للدفاع عن الأقصى".

/انتهى/

رمز الخبر 1918680

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 5 =