سننشر جرائمك للعالم/ لدينا وثائق سرّية لوزارة الحرب وخرائط عسكرية للعمليات!

يواجه بيني جانتس، وزير حرب الإحتلال الصهيوني، تهديدات أمنية، من قبل مجموعة من الهكر _مجهولي الهوية_ تمكّنوا _بعملية مُباركة_ من اختراق المنظومة الإلكترونية لوزارة حرب الاحتلال، ونشر معلومات سرّية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن صحيفة "يديعوت أحرونوت" ، أشارت إلى أن "قراصنة" لم يتم تحديد جنسيتهم بشكل مؤكد، تمكّنوا من اختراق وزارة الحرب التابعة للإحتلال الصهيوني، والحصول على بيانات لقوات الإحتلال، ونشروا عبر حسابات لهم على موقع التواصل تليجرام؛ صورًا لوزير الحرب الصهيوني "بيني جانتس".

ووجّه "القراصنة" وفقاً للأخبار المتداولة رسالة إلى جانتس، مفادها أنهم على علم بكل القرارات التي يتخذها، مضيفين: نحن نعلم كل قرار تتخذه.

كما تضمنت رسالة "القراصنة" لوزير الدفاع : لدينا وثائق سرية لوزارة الحرب وخرائط عسكرية للعمليات ومعلومات عن انتشار القوات، وسننشر جرائمك للعالم.

وأوضحت "أحرونوت" أنه من بين المعلومات التي تم الحصول عليها ونشرها، ملف يشرح بالتفصيل قوات اللواء القتالي، وأسماء الجنود ومواقعهم وتدريبهم.

كما تم نشر هاتف لواء يتضمن أسماء وعناوين بريد إلكتروني وأرقام هواتف وعناوين سكنية لمئات الجنود، وتضمن الملف تفاصيل آلاف المستوطنين المرشحين للانضمام إلى جيش الإحتلال.

وتأتي هذه العملية التي لم تعلن وزارة حرب الإحتلال رسميا عنها، بعد يوم من هجوم سيبراني على منشآت مدنية، تعرضت له الجمهورية الإسلامية الإيرانية، أسفر عن توقف محطات الوقود عن العمل لبعض الوقت وسرعان ما تم تدارك الأمر.

/إنتهى/

رمز الخبر 1919287

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =