المقاومة لن تسمح لاحد ان ينزع سلاحها او يغير بوصلته المتجهة نحو العدو

اكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، ان المقاومة لن تسمح لاحد ان ينزع سلاحها او يغير بوصلته المتجهة نحو العدو.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، خالد البطش، اكد خلال حفل تأبين اقامته حركة الجهاد وجناحها العسكري سرايا القدس، في مدينة غزة، بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لاغتيال القائد الكبير بهاء ابو العطا، وشهداء معركة صيحة الفجر، ان الحروب التي تفتعلها دولة الاحتلال لن تنجح في تغيير مسار المقاومة ولا احتوائها، مشدداً على ان المقاومة لن تسمح لاحد بنزع سلاحها او تغيير بوصلته المتجهة نحو العدو.

واكد القيادي البطش ان حركة الجهاد الاسلامي تحافظ على نهجها ودورها في حماية ابناء الشعب الفلسطيني، قائلاً: " صواريخ المقاومة جاهزة لحماية ابناء شعبنا وحماية مقدساتنا"،

ووجه عضو المكتب السياسي تحذريراً شديد اللهجة للاحتلال من افتعال ازمات جديدة تقود إلى عدوان على غزة، مؤكداً ان الاحتلال الاسرائيلي ارتكب خطأ استراتيجياً كبيراً عندما قرر اغتيال القائد بهاء ابو العطا، ومحاولة اغتيال القائد اكرم العجوري في دمشق.

واضاف البطش: "ابو سليم يمثل منارة و اسماً كبيراً في ساحة المقاومة، لم يتأخر عن اداء دوره الرسالي والقيادي، فعندما اغتال العدو الشهيد احمد الجعبري اشرف ابو سليم على عملية الثأر له في دك تل ابيب بقرة العدو المقدسة".

وتابع: "في مثل هذا اليوم غطت صواريخ سرايا القدس كل المدن المحتلة، وستبقى تلك الصواريخ تدافع عن شعبنا رغم محاولات العدو لاخمادها".

وجدد القيادي البطش، العهد للاسرى في سجون الاحتلال بالعمل على تحريرهم وتخليصهم من براثن المعتقلات.

وفي ختام المهرجان، كرّمت قيادة حركة الجهاد الاسلامي وسرايا القدس، عائلة القائد بهاء ابو العطا، وعائلات شهداء معركة صيحة الفجر.

واغتالت الغارات الجوية الغادرة لكيان الاحتلال القيادة في حركة الجهاد الاسلامي ، بهاء ابو العطا وزوجته في صبيحة الـ 12 من نوفمبر 2019 . /انتهى/

رمز الخبر 1919701

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 6 =