حماس: أية حماقة ستكون سبباً لبدء حرب لن تكون إسرائيل قادرة على التعامل معها

هددت حركة المقاومة الاسلامية حماس حال قام العدو الصهيوني باغتيال رئيسها في الضفة صالح العاروري ببدء حرب لن تكون إسرائيل قادرة على التعامل معها أو وقفها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه وبحسب ما أوردت صحيفة "معاريف" نقلا عن وسائل إعلام مصرية، فإن حركة حماس ردت على التهديد وقالت إن أي هجوم على كبار أعضائها سيكون سبباً لبدء حرب لن تكون إسرائيل قادرة على التعامل معها أو وقفها.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع قالت صحيفة الأخبار اللبنانية إن وفدين مصريين دخلا إلى قطاع غزة حملا رسالة إسرائيلية تطالب بخفض مستوى الأحداث والعمليات في القدس والضفة، وإذا ما استمرت فإن إسرائيل ستعود إلى سياسة الاغتيالات سواء في الضفة وغزة أو في الخارج.

ومن جانبها أعربت حركة حماس عن استيائها من الوفد المصري لعجزه وتهربه من المساعدات لقطاع غزة، وقال أحد المسؤولين الكبار فيها إن الزيارة الحالية للوفد المصري تهدف إلى ذر الرمال في العيون ولا تجلب أي أخبار جديدة"./انتهى/

رمز الخبر 1920621

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha